كيم جونغ اون يعتذر للمرة الأولى

اعتذر زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون عن مقتل مسؤول كوري جنوبي. تم نشر المعلومات من قبل شبكة الأنباء البريطانية بي بي سي. وفقًا لبي بي سي ، أرسل كيم جونغ أون رسالة إلى نظيره الكوري الجنوبي ، مون جاي إن ، كتب فيها أن مثل هذا الحدث المخزي ما كان يجب أن يحدث واعتذر له.

وفقًا لحكومة كوريا الجنوبية، أن موظف يبلغ من العمر ٤٧ عامًا يعمل في وزارة الثروة السمكية قد أختفى اثناء تواجده بالقرب من المياه الكورية الشمالية في ٢١ سبتمبر الماضي. وأنه وفقًا للمعلومات الاستخباراتية، تم اعتقاله من قبل الأجهزة الأمنية الكورية الشمالية، وبعدها اطلقوا النار عليه وبعد ذلك تم حرق جثته.

ماذا حدث للزعيم الكوري الشمالي ولماذا يعتذر؟

قدمت مراسلة وكالة الانباء البريطانية بي بي سي لورا بيكر تحليلًا للموقف فقالت

كان من الممكن أن تكون هذه الحادثة كارثة لأي آمال في إحياء المحادثات بين الرئيس الجنوبي مون والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون.

كما هو الحال فإن العديد من الكوريين الجنوبيين لن يغفروا أو ينسوا بسهولة ماحدث للموظف المسكين. إنهم مصدومون وغاضبون مما يبدو أنه قتل وحشي لمدني أعزل في مياه كوريا الشمالية. إنه تذكير آخر بالنظام الذي لا يرحم في كثير من الأحيان في كوريا الشمالية.

وتجدر الإشارة أيضًا إلى أن رواية كوريا الشمالية عن الحادث لا تتطابق مع التفاصيل التي قدمها المسؤولون في الجنوب. ومع ذلك، فإن هذا الاعتذار الشخصي النادر من Kim Jong-un قد يقطع شوطًا ما لتهدئة غضب الجنوب.

لو لم يكن هناك اعتذار، لكانت رسالة كيم الدافئة إلى مون بلا فائدة، حيث أنه من خلال محاولته على الأقل تهدئة الأمور، قد يشير السيد كيم الرئيس الكوري الشمالي إلى رغبته في مواصلة المفاوضات.

اقرأ ايضًا

شارك المقال مع اصدقائك

Facebook
Twitter
LinkedIn
WhatsApp

آخر الموضوعات

تابع قناتنا على اليوتيوب

استمتع بمشاهدة الكثير من الفيديوهات الشيقة عن كافة الموضوعات التي تهم المواطن العربي عن جورجيا ودول القوقاز

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انضم لمجتمع المستثمرين العرب

مجتمع عربي حيث يتبادل المستثمرين ارائهم ويتناقشون حول الاستثمار في جورجيا ودول القوقاز

جميع الحقوق محفوظة لشبكة القوقاز الاخبارية ٢٠٢٠ ©